نتيجة مباراة الرجاء وشباب المحمدية اليوم 19-06-2022 الدوري المغربي



تحدي التمسك بالأمل Raja Club Athletic vs Chabab Mohammedia في الدوري المغربي، مباراة الرجاء الرياضي وشباب المحمدية في المباراة التي تقام على ستاد البشير بالمحمدية الساعة 22:30 بتوقيت مصر، ضمن منافسات الجولة السادسة والعشرين للدوري المغربي.

قدم الرجاء الرياضي مباراة ولا أروع في الأسبوع الماضي أمام الوداد وحقق الفوز بثنائية دون رد ليحافظ على فرصه في المنافسة والتتويج بلقب الدوري المغربي في الموسم الجاري، وعلى الرغم من الفوز الأخير على الوداد ألا أن فرصة الرجاء ليست بين أقدام لاعبيه حيث سيحتاج الفريق إلى الانتصار في اخر مباراتين بالدوري مع تعثر الوداد في أي لقاء من المباراتين القادمتين من أجل التتويج باللقب أي أن مازالت الفرصة بين أقدام لاعبي وداد الأمة.


الجهاز الفني للوداد طلب من اللاعبين بضرورة تقديم أداء قوي في لقاء اليوم وعدم التراخي أو التهاون للحفاظ على فرصه في التتويج باللقب، كما طلب الجهاز الفني من اللاعبين التسجيل من انصاف الفرص مع غلق المساحات أمام صاحب الأخر للخروج من المواجهة بالعلامة الكاملة.

موعد مباراة الرجاء الرياضي وشباب المحمدية والقنوات الناقلة لها

عزيزي متابع يلا شوت كورة تشاهد مباراة الرجاء الرياضي وشباب المحمدية الساعة 10:30 بتوقيت مصر، الساعة 11:30 بتوقيت السعودية، الساعة 08:30 بتوقيت غرينيتش، وتذاع مباراة الرجاء الرياضي وشباب المحمدية عبر Arryadia SD/HD.

تشكيل الرجاء المتوقع أمام شباب المحمدية

حراسة المرمى: أنس الزنيتي، خط الدفاع: عبدالإله مدكور، أسامة سكحان، إلياس الحداد، مروان هدهودي، خط الوسط: محمد زريدة، زكرياء الوردي، فابريس نجوما، خط الهجوم: الحسين رحيمي، محمود بنحليب، عبد الله فرح.


وفي الجانب الأخر يدرك شباب المحمدية أن لقاء اليوم سيكون في غاية الصعوبة وأنه أمام منافس شرس قادم من اتصار مثير بالجولة الماضية وسيبحث عن تعزيز فرصه للمنافسة على لقب الدوري، وسيبحث فريق شباب المحمدية في مواجهة اليوم عن تأمين الدفاعات مع استغلال المرتدات والكرات الثابتة أملا في الوصول لمرمى الرجاء والخروج من المواجهة بنتيجة طيبة تشفع له بالتقدم للأمام في جدول الدوري.

تشكيل شباب المحمدية المتوقع أمام الرجاء



حراسة المرمى: المطيع، خط الدفاع: الراحلي - الصفصافي - باعوش - الواسطي، خط الوسط: بولكسوط - عسال - بوطويل، خط الهجوم: القرع - نسيك - الشاكير.

اكتبلنا تعليق